في حرب نفسية جديدة على المنتخب المصرى قبل المباراة المرتقبة والمصيرية بين منتخب مصر وغانا، نشرت القناة السابعة بالتليفزيون الإسرائيلى مزاعم بأن المسئولين عن منتخب غانا متمسكون بنقل مباراة مصر وغانا خارج مصر خوفا على حياة المدرب الإسرائيلى للمنتخب الغانى أفراهام جرانت.
وقالت القناة السابعة الإسرائيلية إن تأمين “جرانت” لن يكون كافيا وبالشكل المطلوب، وأن مسئولى المنتخب الغانى يخافون على حياة المدير الفنى الإسرائيلى من قبل الجماهير المصرية .
وأوضحت القناة أنه يأتى ذلك فى الوقت الذى أرسل فيه اتحاد الكرة فى مصر تطمينات إلى المسئولين فى غانا بأن الأوضاع الأمنية مستقرة وأنه لن يتم مس المدير الفنى بسوء.
وأشارت القناة فى تقريرها إلى أن منتخب مصر يقف عقبة أمام بلوغ منتخب غانا نهائيات كأس العالم التى ستقام فى روسيا عام 2018.