أكد بشير حسن، المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم، أن القضاء على الدروس الخصوصية نهائياً بين يوم وليلة أمر مستحيل، مشيدًا بدور المحافظين في القضاء على هذه الظاهرة نهائيًا.

وأوضح "حسن" خلال تصريحات تليفزيونية، اليوم الأحد، أهمية تحبيب الطلاب في مجموعة التقوية داخل المدارس، مشيراً إلى أن مجموعات التقوية ستكون بأسعار رمزية منخفضة كثيرًا عن أسعار الدروس الخصوصية، وسيحصل المعلم على 90% منها.

وأضاف أن مديريات التعليم بالمحافظات ستقوم بتشكيل لجان متابعة لعدم ترصد المدرسين للطلاب.

وشدَّد المتحدث باسم وزارة التربية والتعليم، على خلو المناهج من الحفظ والتلقين والتكرار، مشيرًا إلى أن هذا العام تم تلقيح المناهج، لكن التغيير الجذري للمناهج سيتم بداية من العام المقبل من الابتدائية حتى الثانوية تدريجيًا.