طالب الدكتور محمد فؤاد، عضو مجلس النواب عن حزب الوفد، وعضو لجنة الإدارة المحلية بالمجلس، الحكومة بضرورة إعلان الحداد الرسمى على ضحايا الحادث الأليم بغرق مركب رشيد، مناشدًا الجميع احترام الحدث الجلل الذى نحن بصدده والذى راح ضحيته العشرات من شباب الوطن، والكف عن رمى المسئولية على الضحايا.
وأكد عضو مجلس النواب عن حزب الوفد، فى بيان له اليوم الأحد، على ضرورة النظر فى تغليظ العقوبة على المشاركين فى عمليات التهريب والضرب بقوة على شبكات الاتجار بأحلام الشباب والتى تلقى بهم إلى التهلكة.
وشدد عضو لجنة الإدارة المحلية بالبرلمان، على ضرورة تفعيل المبادارت التى من شأنها نشر الوعى السليم المناهض لهذه المقامرات والتى يُقدم عليها الكثير من شباب الوطن وتحديدًا من محافظات الغربية والبحيرة والفيوم وأسيوط.