فرضت الشركة الوطنية للطيران في رواندا "روانداير" حظرا على شحن هواتف سامسونج /جالاكسي نوت 7 /على متن طائراتها في رحلاتها الجوية.

وتقول الشركة إن هذه الخطوة هي إجراء للسلامة بعدما استدعت شركة سامسونج طراز الهاتف المذكور الأسبوع الماضي عقب تقارير عن انفجار الجهاز أثناء أو بعد شحن بطاريته.

ونقلت صحيفة "ذا نيو تايمز" الصادرة باللغة الانجليزية في رواندا عن رئيس قسم التسويق والترويج في الشركة "باتريك مانزي" قوله في بيان إنه على ضوء المخاوف التي أثارتها شركة "سامسونج" مؤخرا بشأن أجهزة "جالاكسي نوت 7 "، فإنه تم حظر نقل هذا الطراز من الهواتف المحمولة كشحنة على متن رحلات الشركة.

وأشارت الصحيفة إلى أن السلطات الأمريكية حذرت ركاب الطائرات من فتح "سامسونج جالاكسي نوت 7 " أو شحن بطاريته أثناء ركوبهم الطائرة، كما نصحت هيئة الطيران الفيدرالية في أمريكا الركاب بعدم شحن هذه الهواتف في الأمتعة الخاصة بهم.

كما قامت شركتا الطيران "كانتاس" الرسمية و "فيرجن أستراليا" في أستراليا بإبلاغ الركاب بعدم شحن بطاريات هذا الطراز أو استخدامه خلال رحلاتهم.