أكد عضو لجنة الإسكان والمرافق العامة والتعمير بمجلس النواب، النائب “عاطف عبد الجواد” أنه لايوجد أي زيادة في أسعار الشقق والإيجارات، وأن الزيادة في أسعار الشقق الفخمة فقط، وأسعار شقق الإسكان المتوسط كما هي.
وقال “عبد الجواد” أن السبب في ارتفاع أسعار الشقق الفخمة، هو عدم الرقابة، لافتاً أن سعر المتر الواحد شهد زيادة تتراوح بين 5 إلى 7 آلاف جنيه، بنسبة 40% من القيمة القديمة، مؤكداً أن الشقق التي تتراوح مساحتها بين 120 إلى 180 متر، لم تزد أسعارها حتى الآن.
وأضاف عضو لجنة الإسكان، أن الإيجار وصل إلى 1500 جنيه للشقة، بعدما كان يتراوح بين 400 و500 جنيه، وأنه لايوجد إيجارات بسعر أقل من 800 جنيه.
مضيفًا: “وزارة الإسكان طرحت شققًا للإيجار منذ شهر تقريباً، في برنامج الإسكان الاجتماعي لمحدودي الدخل، بإيجار أقل من 1200 جنيه، ولا يلزم الأمر إلا أن يكون الشخص موظفًا حكوميًّا، والشقق متاحة لكل القطاعات الخاصة والعامة والحرفية، وتؤجر لمدة 7 سنوات قابلة للتجديد، وللتمليك أيضًا، وذلك فى جميع محافظات مصر، وتم تخصيص نسبة شقق من الإسكان الاجتماعي، وتحديدها لأصحاب الدخل الشهري المًتراوح بين 3 إلى 5 آلاف جنيه”.
لافتاً أن الإسكان الإجتماعي قامت بطرح مجموعة من الشقق بدون دعم، فوصل سعر الشقة الواحدة إلى 180 أف جنيه، وقد تم الإعلان عن هذا في اجتماع خاص من النواب، من قبل وزير الإسكان الدكتور “مصطفى مدبولي”.