وصل الأمير البريطاني وليام وزوجته كيت وطفليهما جورج وشارلوت أمس السبت، إلى كندا في زيارة رسمية تستغرق أسبوعًا.
ووصلت الأسرة إلى فيكتوريا، عاصمة كولومبيا البريطانية، حيث كان في استقبالها في المطار رئيس الوزراء جاستن ترودو.
وكان الزوجان، البالغ عمر كل منهما 34 عاما، قد زارا كندا عام 2011، بعد وقت قصير من زواجهما.
يذكر أن هذه أول زيارة خارجية رسمية للطفلة شارلوت البالغ عمرها عام واحد، لكن أخيها جورج البالغ من العمر ثلاثة أعوام رافق والديه قبل ذلك في زيارة إلى استراليا ونيوزيلندا.