قرر الدكتور الهلالى الشربينى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، تغيير خط سير جولته فى أول يوم دراسة بمحافظة القاهرة، حيث كان من المقرر أن تبدأ بمدرسة المعادى الثانوية للبنات بعد أن تفاجأ بعدم وجود طابور صباح بها.
وحضر الوزير طابور الصباح بمدرسة كلية النصر التابعة للمعاهد القومية، بعد أن تم إبلاغه من قبل قيادات مديرية التربية والتعليم بالقاهرة بصعوبة إقامة طابور صباح بمدرسة المعادى الثانوية للبنات لوجود أعمال بناء وتشييد بها .