قال المهندس عادل الكاشف رئيس جمعية حماية الطرق والكباري، إن التقرير المنسوب لمنظمة الصحة العالمية بشأن احتلال مصر المرتبة الأولى عالميا فى عدد الوفاة وضمن أسوا 10 دول فى ارتفاع معدل الحوادث، غير صحيح ولا له أى صلة للمنظمة من قريب أو بعيد.

وأضاف الكاشف لـ"صدى البلد" أن مصر تحتل المرتبة 115 على العالم و9 عربيا فى ارتفاع معدل الحوادث على الطرق السريعة وهذا معلن على كل الصفحات الرسمية للمنظمات والجمعيات المعترف بها.

وأكد الكاشف أن معظم هذه الإحصائيات يكون تقديرها خاطئ لأنها من المفترض أن تقدر بنسبة عدد القتلى لكل 100 ألف نسمة ومصر تقدر بـ14.3 قتيل لكل 100 ألف نسمة.