طالبت أنيسة حسونة، عضو لجنة العلاقات الخارجية بمجلس النواب، بالاطلاع على بنود اتفاقية اللاجئين التي يطالب رئيس البرلمان الأوروبي، مارتن شولتس، توقيعها مع مصر، وكذلك الاتفاقية الموقعة مع تركيا.

وأوضحت "حسونة" في تصريحات خاصة لـ"صدى البلد" أن الوضع مختلف في كلا من البلدين، حيث أن تركيا لديها مهاجرين فارين من بلادهم بسبب الحرب والقصف الجوي والجماعات الإرهابية التي تتقاتل على الأرض السورية، أما مصر فالنسبة الأكبر هم شباب تغريه عصابات التهريب بالعمل في الخارج.