متحدث الداخلية السابق: مخطط داخل ماسبيرو لإسقاط دولة 30 يونيو.. فيديو

قال اللواء هاني عبداللطيف، المتحدث باسم وزارة الداخلية السابق، إن إقالة رئيس قطاع الأخبار بـ«ماسبيرو» على خلفية إذاعة خطاب قديم للرئيس السيسي كان قرارا متسرعا للغاية.

وأضاف خلال مداخلة هاتفية له مع الإعلامي أحمد موسي، في برنامجه «علي مسئوليتي» المذاع عبر فضائية «صدي البلد»، إن ما حدث في كارثة هذا الخطاب بمثابة «مؤامرة» نظرًا لكونها ليست المرة الأولي التي يحدث فيها هذا الأمر حيث ان حوار الرئيس مع أسامة كمال حدث به خطأ واثناء المؤتمر الاقتصادي حدث خطأ ايضا في الصوت.

وأكد المتحدث باسم وزارة الداخلية السابق، أن هناك مخططا داخل التليفزيون يعمل ضد الدولة المصرية من أجل إفشال دولة 30 يونيو ولابد من إحباط هذا المخطط.

أضف تعليق