عبرت مفوضية اللاجئين بالأمم المتحدة عن حزنها العميق على ضحايا المركب الذي غرق على شاطئ البحر المتوسط وعلى متنه 450 مهاجرا على الأقل.

وقامت القوات المسلحة بإنقاذ 150 شخصا في عملية شاركت فيها قوات من الجيش والبحرية، حسب المتحدث باسم الأمم المتحدة ويليام سبيندلر.

وكان من بين من تم إنقاذهم 43 غير مصريين منهم 26 سودانيا و13 إريتريا وصوماليين اثنين وسوري وإثيوبي.

وقال المتحدث باسم المنظمة إن السلطات المصرية طلبت من الشرطة اعتقال المهربين المسئولين، وفتح تحقيق في الحادث، وأن تقدم الرعاية الطبية للناجين.