شهدت المباراة التى جمعت بين فريقى مانشستر يونايتد وليستر سيتى، بملعب "أولد ترافورد"، ضمن منافسات الجولة السادسة من عمر مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز "البريميرليج"، والتى انتهت بفوز مانشستر يونايتد بأربعة أهداف مقابل هدف واحد، العديد من الأرقام القياسية.
التقرير التالى يستعرض أبرز الإحصائيات والأرقام القياسية المتعلقة بـ"قمة البريميرليج"..
أولاً : مانشستر يونايتد لم يخسر فى آخر 8 مباريات على أرضه ضد ليستر سيتى فى البريميرليج.
ثانياً : تلقى ليستر سيتى الهزيمة الثالثة له هذا الموسم بالبريميرليج، وهو إجمالى عدد الهزائم التى تعرض لها طوال النسخة الماضية من المسابقة.
ثالثاً : لأول مرة منذ ديسمبر 2012 ينجح مانشستر يونايتد فى تسجيل 4 أهداف فى الشوط الأول، وذلك خلال منافسات الدورى الإنجليزى.
رابعاً : تقدم مانشستر يونايتد بفارق 4 أهداف فى الشوط الأول بمسابقة الدورى الانجليزى لأول مرة منذ فبراير 2001 عندما إلتقى مع أرسنال، فى المباراة التى انتهت بفوز مان يونايتد بخمسة أهداف مقابل هدف واحد.
خامساً : بول بوجبا سجل أول أهدافه الرسمية مع مانشستر يونايتد منذ انضمامه لصفوف الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية الأخيرة قادماً من يوفنتوس الإيطالى.
سادساً : درينكووتر لاعب ليستر سيتى هو أكثر من ساهم فى بناء الهجمات فى مباراة اليوم برصيد 12 هجمة.
سابعاً : مانشستر يونايتد ينتصر برباعية للمرة الأولى منذ 50 مباراة فى الدورى الإنجليزى الممتاز.