أكدت الدكتورة جيهان كامل مدير المركز القومى للبحوث التربوية والتنمية، أن الطلاب المبتكرون يمثلون ثروة قومية في غاية الأهمية يجب الاهتمام بها ورعايتها.

وقالت "كمال": اذا كان إعداد جيل من المبتكرين يتطلب جهودًا كبيرة من المؤسسات المعنية للتعليم والبحث العلمي ، فإنه لا بد من الإهتمام بالعنصر الأول في العملية التعليمية ألا وهو المعلم.

وأوضحت "كمال" أنه لهذا فهناك مبادرة تم التعداد لها من قبل المجلس التخصصي للتعليم والبحث العلمي ، بالتعاون مع وزارة التربية والتعليم لتحقيق أقصى استفادة ممكنة من المعرفة ، واحداث تغيير ملموس في مستويات المعلمين ، حيث يتم تدريب الألاف من المعلمين ليكونوا سفراء التغيير في المدارس المصرية.

جاءت هذه التصريحات خلال مؤتمر صحفي عقد اليوم بمقر وزارة التعليم العالي، وبحضور الدكتور أشرف الشيحي وزير التعليم العالي والبحث العلمي ، والسيدة جيهان كمال ممثلة عن وزارة التربية والتعليم، والدكتور طارق شوقي أمين عام المجالس التخصصية ورئيس المجلس التخصصي للتعليم والبحث العلمي، وفرانسيس ريتشاردوني رئيس الجامعة الأمريكية بالقاهرة ، والسيدة كيلي كمبل رئيسة "ديسكفري اديوكيشن" Discovery Education العالمية.