قررت الفنانة شذى وضع حد للانتقادات التي تلاحقها بالتخلي عن صديقتها زينة، وعدم دعمها في قضيتها مع والد توأمها الفنان احمد عز، وقررت ان تكشف بشكل واضح عن موقفها من هذه القضية.

وكتبت شذى من خلال حسابها على موقع التواصل الاجتماعي الفيس بوك: "توضيح لموضوع كنت عايزه اتكلم فيه من زماااان جدا، وكنت مستنية شغلي ينزل علشان ميتفهمش اني بعمل show على حساب صاحبتي، اللي بعتبرها أكتر من أختي وعمري ما هانسى ليها وقفتها جنبي وقت وفاة أمي وأبويا".

واضافت شذى "انا عمري ما كنت في صف أحمد عز، وعمري ماكنت طرف محايد، يمكن كنت لما بتسأل برد بإجابات مختصرة علشان الموضوع كان في إيد القضاء، وعلشان مش زينة اللي أطلع على حساب مشكلتها، وأعمل تصريحات صحفية أبروز بيها نفسي.. خالص.. اكيد كنت في طرف زينة لأن اكيد في داخلياتً بحكم قربي من زينة اعرفها عنهم، وكان نفسي زينة تاخد حق أولادها، وكنت اتمنى إن "عز" من أول يوم يكون واضح ويحل الموضوع من غير اللي حصل ده كله، لأن في طفلين ملهومش أي ذنب، فمستحيل كنت اكون موافقة على موقف "عز" والهرتلة اللي حصلت، لاني بنت، وسواء اللي بيشوف الكلام ده اختلف أو اتفق معايا فيه بس مش مقبول ان راجل يستقوى على ست، لأن معروف ان الراجل هو اللي بيكون أعقل خصوصا لو كان كمان أكبر في السن من الست، و كان ممكن هو من الاول ميوصلش الدنيا لكده وكان في ١٠٠ حل ممكن يحصل بدل العند اللي على حساب طفلين".

واختتمت شذى قائلة "انا بس حبيت اوضح موقفي علشان في ناس كتير بترغي اني وقفت ساكتة، وحاجات كده أحب أقولوهم

صلي على النبي في قلبكوا علشان دي مش بس صاحبتي، دي اختي".