توجه وزيرالصحة الدكتور أحمد عماد الدين راضى إلى مدينة رشيد للاطمئنان على حالة المستشفيات التي تستقبل المصابين وضحايا غرق المركب.

وأوضح "عماد الدين" خلال تصريحاته لبرنامج "صباحك مصري"، المذاع عبر فضائية "أم بي سي مصر 2"، اليوم السبت، أن الهدف من زيارته لمدينة رشيد، التأكد من سلامة الثلاجات الموجودة بالمستشفيات ووجود عدد كاف يستوعب الجثث المتنشلة جراء غرق المركب، مؤكدا أن المستشفيات مجهزة لاستقبال جثث ضحايا مركب رشيد.

ونوه بأنه تم رفع كفاءة مشرحة مستشفى رشيد لاستقبال أى متوفين جدد وكذلك الدفع بعدد من مفتشى الصحة لتوقيع الكشف الصحى على المتوفين فى الحادث.

ورافق وزير الصحة الدكتور أحمد عماد الدين،خلال زيارته إلى مستشفى رشيد العام الدكتور محمد سلطان محافظ البحيرة واللواء علاء شوقى مدير أمن البحيرة، والدكتور علاء عثمان وكيل وزارة الصحة للوقوف على مدى إمكانيتها لاستقبال المتوفين فى حادث مركب الهجرة غير الشرعية برشيد، حيث تفقد مشرحة المستشفى ومركز الأشعة واجتمع مع أطباء المستشفى كما تابع مراحل التطوير بها.