تركت منزلها بعد انفصال والديها وطرد والدها لها وأقامت برفقة صديقة السوء، التي اقتادتها إلى طريق الرذيلة وممارسة الدعارة مقابل مبالغ مالية حتى تمكنت أمس مباحث الآداب بالجيزة من إلقاء القبض عليها متلبسة في أحضان خليجي بشقة بالمهندسين.

كشفت التحريات التي اجريت برئاسة العميد محمود هويدي مدير إدارة مكالحة جرائم الآداب بالجيزة بإشراف اللواء هشام العراقي مدير الامن أن المتهمة تدعى إيمان وشهرتها نورا وأن والدها طردها من المنزل بعد انفصاله عن والدتها، ولم تجد مكانا للإقامة به حتى تعرفت على فتاة اصطحبتها للإقامة معها ثم اصطحبتها للتردد معها على السهر بـ "ديسكوهات" المهندسين لاستقطاب راغبي المتعة الحرام من الأثرياء العرب.

وأشارت التحريات إلى أن المباحث تمكنت من ضبط صديقتها الاسبوع الماضي فقررت نورا النزول للعمل وتوجهت الى ديسكو واتفقت مع خليجي على ممارسة الرذيلة مقابل ألف جنيه فاصطحبها لشقة مفروشة بالمهندسين وعلى الفور توجهت قوة امنية بقيادة العقيد تامر فاروق وكيل ادارة مكافحة جرائم الآداب والرائدين احمد لاشين واحمد ابو السعود وتمكنوا من ضبط المتهمة في حالة تلبس مع الخليجي.

تم تحرير محضر بالواقعة وإحالة اللواء خالد شلبي مدير الادارة العامة للمباحث الى النيابة العامة للتحقيق.