أعرب المهندس ياسر عمر وكيل لجنة الخطة والموازنة بمجلس النواب، عن سعادته من قرار رفع الحظر عن استيراد القمح الروسي، مشيدا بإدراك وزير الزراعة عصام فايد بالأبعاد السياسي لقرار حظر استيراد القمح الروسي ورجع للمواصفات العالمية لاستيراد القمح.

وأوضح ياسر عمر من خلال مداخلة هاتفية ببرنامج “صباح أون” على قناة “أون تي في” الفضائية اليوم السبت، أن شحنات القمح التي تستوردها مصر منذ فترة طويلة لم يتواجد بها فطر “الأرجوت” أكثر من النسب المسموح بها عالميا وهي 0,05 %.

وقال: “أن قرار مصر حول القمح كان يخص القمح المستورد بوجه عام، ولكن الروس (حساسين) نظرا للعلاقات المصرية الروسية ودعمها لمصر خلال الفترة الماضية”، مضيفا “مش معقولة نضر بروسيا في هذا التوقيت أو نضر أنفسنا بسبب قلة القمح”.

وأعلن أنه هناك وفد حكومي سيتوجه إلى روسيا للتفاوض مع موسكو حول قرارها الخاص بحظر استيراد المنتجات الزراعية المصرية، مشيرا إلى أن قرار رفع الحظر الروسي “سيأخذ بعض الوقت حتى لا تظهر بشكل (سيب وأنا أسيب)” - على حد تعبيره.

وكان وزير التجارة والصناعة الروسى دينيس مانتوروف قد أعلن أن روسيا ستورد القمح للسوق المصرية، بعد أن تم رفع القيود المصرية عن استيراد القمح.

وكانت وزارة الزراعة المصرية قد أصدرت قرارا في نهاية الشهر الماضي بحظر استيراد القمح المصاب بأي نسبة من فطر “الأرجوت”، بعد أن كان مسموحا بحظر شحنات القمح المصابة بنسبة تزيد عن 0,05 %.