يبدو أن التطورات سريعة ومتلاحقة في قضية الثنائى العالمى براد بيت وأنجلينا جولى، حيث خضع النجم الأمريكي الشهير براد بيت، للتحقيق من قبل السلطات الحكومية بتهمة الإساءة اللفظية والبدنية إلى أبنائه.
وجاء فى التقرير الذى نشره موقع tmz المعني بأخبار المشاهير أن النجم العالمى فقد أعصابه بعد أن تناول كمية كبيرة من الكحول جعلته ثملا للغاية وأخذ يصرخ بكلمات وألفاظ خارجة فى أبنائه، أثناء رحلة بطائرة خاصة قبل يوم واحد من تقديم النجمة أنجلينا جولى أوراق طلب الطلاق رسميا منه.
الموقع العالمي أضاف أن الجهات الحكومية تخطط حاليا لإرسال مندوبين للتحدث مع الأطفال فى إساءة براد بيت لهم، فيما قال أحد المصادر إن براد بيت لم يرتكب أى إساءة تجاه أطفاله، مؤكدا أن براد بيت حاول إنقاذ زواجه بعرضه الذهاب للعلاج من تعاطى الكحوليات والمخدرات.
جدير بالذكر أن أنجلينا جولى تقدمت مؤخرا بطلق الطلاق رسميا من زوجها براد بيت بعد قصة حب دامت 12 عاما، كما طالبت بالحضانة الكاملة لأبنائها الـ6.