قال اللواء شيرين شمس المدير التنفيذى للنادى الأهلي، إن قرار إقامة مباريات فرق الألعاب الرياضية بدون حضور الجمهور تم الاتفاق عليه بعد أحداث مدينة نصر، لحين الوصول إلى آلية تضمن سلامة كل عناصر اللعبة سواء الجمهور أو اللاعبين والأجهزة الفنية والحكام، وأن القرار ليس موجها نحو حرمان جماهير الفريق من حقها فى التشجيع .
كانت مباراة الأهلى والجزيرة فى أولى جولات دورى محترفى كرة اليد، التى أُقيمت بالصالة المُغطاة بالأهلي وانتهت بفوز الأحمر 15 / 14، قد شهدت محاولات من أفراد الألتراس حضور اللقاء، لكن قوات الأمن منعتهم وسط مناوشات بسيطة من الطرفين.
وأوضح المدير التنفيذى للأهلي، أن مجلس إدارة النادى طالب منذ فترة طويلة بوضع آلية محددة بخصوص حضور الجماهير، وأن قرار غياب الجماهير عن المباريات تم بالتنسيق مع الجهات الأمنية.
وأبدى شيرين شمس دهشته من إعلان اتحاد كرة اليد أن المباريات ستُقام فى حضور الجمهور، على الرغم من أن الأهلي سبق وأن أعلن موقفه بشكل صريح وبالتنسيق مع الجهات الأمنية، وأن الاتحاد كان يتوجب عليه مراعاة الظروف الأمنية بعد الأحداث التى شهدها فرع النادى فى مدينة نصر، وتعرض حياة لاعبى فريق الكرة والجهاز الفنى للخطر بسبب خروج بعض المشجعين عن النص .
وشدد المدير التنفيذى للأهلي على أن النادى لا يمانع فى حضور الجماهير، ولكن بشرط أن يكون هناك وسيلة تضمن سلامة الجميع، بما فى ذلك الجماهير مع النجاح المحتمل لاقتراح الحضور عن طريق استمارات خاصة بالحضور للمباريات .