حذر أطباء بريطانيون من خطر البطاريات بالغة الصغر التي تشبه الزر على الأطفال الصغار، بعد حدوث تزايد مقلق في عدد الأطفال الذين يدخلون المستشفيات لابتلاعهم تلك البطاريات.

وقال الأطباء إنه إلى جانب تعرض الأطفال لخطر الاختناق بفعل ابتلاع البطاريات شديدة الصغر، يمكن أن تتسبب هذه البطاريات أيضا في إحداث ثقب في خط القصبة الهوائية، مما قد ينجم عنه تعرض الطفل لنزيف ووفاته.

وجاءت تلك التحذيرات، وفقا لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية، بعد أن سجلت مستشفى "جريت أورموند ستريت" في لندن تزايدا كبيرا في عدد الأطفال الذين يدخلون الطواريء نتيجة ابتلاع البطاريات شديدة الصغر.

وأشارت المستشفى إلى أنها تعالج طفلا في المتوسط شهريا بسبب هذه المشكلة، كما توفى طفلان على الأقل في مانشستر بعد ابتلاع هذه البطاريات.

ويوضح الأطباء أن هذا النوع الجديد من البطاريات الصغيرة الرقيقة التي تشبه الزر أو العملة المعدنية الصغيرة يمكن أن تنحشر بسهولة في حلق الطفل كما أنه يمكن أن يصدر عنها شحنة كهربائية أثناء تلامسها مع خط القصبة الهوائية.