حذر الدكتور عبد الله المغازي، مستشار رئيس الجمهورية السابق، من خطورة زيادة الأسعار المبالغ فيها للسلع والخدمات، مؤكدًا أن الرئيس عبد الفتاح السيسى، وكذلك مجلس النواب يتحملان معًا تبعات الإبقاء على حكومة شريف إسماعيل ضعيفة المستوى والإمكانيات.

وأضاف المغازى، فى تصريحات خاصة لـ"صدى البلد"، أننا لا نشكك فى وطنية الحكومة المصرية ولكننا مؤمنون بأنها فى معظمها مستوى لا يمكن أن يسمح لها بقيادة مصر وشعبها فى هذه الفترة الحرجة من تاريخ مصر.

وأكد مستشار رئيس الجمهورية السابق، أن المرحلة الأولى لتطبيق الاتفاق مع صندوق النقد الدولي والتعويم المرحلى للجنيه؛ سيؤدى إلى ارتفاع فى الأسعار، وأخشى أن يؤدى لانفلات فى الشارع.