اعتذرت المغنية الروسية ريزيدا جانيولينا عن تأديتها رقصات أمام أحد المساجد في روسيا، خلال فيديو كليب جديد لها.
وقامت المغنية بحذف الكليب بعد احتجاجات شديدة للمسلمين في روسيا.
واتهم أعضاء من الجالية المسلمة في جمهورية تتارستان الروسية جانيولينا “بعدم الاحترام”، ورفعوا دعوى ضدها بانتهاك المشاعر الدينية لهم.
وبعد اعتذارها، قالت إن المقطع لا يتضمن شيئا مسيئا، بينما أكد منتقدوها أن المسجد في مدينة بولجار الواقعة على نهر الفولجا ليس خلفية للرقص الشرقي، وليس ناديا للتعري”.