أكدت منظمة الأمم المتحدة للطفولة “يونيسيف” أن الهجمات المكثفة على مدينة حلب السورية أدت الى حرمان نحو مليوني شخص من مياه الشرب .
وأضافت المنظمة ـ حسبما أفاد راديو هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” اليوم السبت، أن محطة ضخ المياه التي تزود الجزء الشرقي من حلب أصيبت باضرار كبيرة ، كما أن أعمال العنف تحول دون اصلاحها.
وحذر المتحدث باسم المنظمة “كيران دواير” من تداعيات نقص المياه على اطفال حلب ، قائلا ان “الاطفال في عموم المدينة ما عادوا يحصلون على مياه وذلك سيكون له تداعيات كارثية”.
وتتعرض المناطق الخاضعة لسيطرة المعارضة في حلب لقصف متواصل منذ أن اعلنت الحكومة السورية شن حملة جديدة لاستعادة السيطرة على المدينة بكاملها .