دائما ما تشهد مواجهات فريقى برشلونة الإسبانى وأتلتيكو مدريد، منافسة شرسة واشتباكات قوية وتوتر كبير بين لاعبى الفريقين فى السنوات الأخيرة.
ونشرت صحيفة "ماركا" الإسبانية، تقريرا عن أبرز المواجهات الساخنة والاشتباكات التى نجم عنها إصابات خطيرة أو بطاقات حمراء فى مباريات الفريق الكتالونى والروخى بلانكوس، نستعرضها فى التقرير التالى.
حرب سواريز ولويس
اشتعلت حرب التصريحات الساخنة بين لويس سواريز مهاجم برشلونة والبرازيلى فيليبى لويس لاعب اتلتيكو مدريد، عقب نشر الأخير صورة عبر حسابه الشخصى بموقع التواصل الاجتماعى "تويتر"، للإصابة التى سببها له نجم أوروجواى فى مباراة الجولة الخامسة من منافسات الدوري الإسباني التى أقيمت مساء الأربعاء وانتهت بالتعادل الإيجابى 1-1.
ورد سواريز على مدافع الروخى بلانكوس قائلا: "يجب عليك أن تنضج يا لويز، إن كرة القدم للرجال فقط".
تدخل وحشى ضد ميسي
تعرض النجم الأرجنتينى ليونيل ميسي، إلى إصابة مروعة بعد التدخل العنيف من قبل التشيكى توماس يوفالوسى مدافع أتلتيكو مدريد خلال المباراة التى أقيمت بين الفريقين فى 19 سبتمبر 2010.
ألبا يسخر من خيمينيز
سخر جوردى ألبا لاعب برشلونة من خوسيه ماريا خيمينيز مدافع أتلتيكو مدريد، خلال مواجهة الدور ربع النهائى لكأس ملك إسبانيا فى موسم 2014/2015.
فيليبى لويس يهاجم ميسي
شن فيليبى لويس، ظهير أيسر فريق أ تلتيكو مدريد، هجوما شرسا على الأرجنتينى ليونيل ميسي، نجم برشلونة، بعدما تعرض الأول للطرد خلال مواجهة الفريقين التى أقيمت بالجولة الـ22 من منافسات الدورى الاسبانى "الليجا"، الموسم الماضى، والتى حسمها البلوجرانا بنتيجة 2/1 فى ملعب "كامب نو".
وقال فيليبى لويس فى تصريحات عقب المباراة وقتها: "ميسي يلتقى حماية خاصة من الإعلام ورابطة الليجا".
سواريز يسخر من إصابة جودين
قام لويس سواريز نجم برشلونة، بالتسبب فى إصابة مواطنه الأوروجويانى دييجو جودين لاعب أتلتيكو مدريد، فى عينه، ليقوم بعدها مهاجم البارسا بالسخرية منه واستفزازه أيضا، وذلك خلال مواجهة الفريقين فى الدور ربع النهائى بدورى أبطال أوروبا الموسم الماضى.
دماء فى قدم نيمار
تسبب الأوروجويانى دييجو جودين مدافع أتلتيكو مدريد، فى إصابة خطيرة بقدم النجم البرازيلى نيمار دا سيلفا، مهاجم برشلونة، خلال مواجهة الفريقين فى كأس ملك إسبانيا الموسم قبل الماضى.
مشاجرة جماعية بسبب توريس
قام فيرناندو توريس مهاجم أتلتيكو مدريد، باستفزاز البرازيلى نيمار، ليتسبب فى مشاجرة عقب انتهاء المباراة شارك فيها بعض أعضاء الجهاز الفنى.