تمكنت الإدارة العامة لمكافحة المخدرات، بالتنسيق مع مديرية أمن الشرقية، ومباحث منيا القمح، من توجيه ضربة قاصمة لتجار المخدرات والاسلحة حيث تم ضبط عدد من العناصر الإجرامية بدائرة المركز.

وأسفرت الحملة الأمنية التي شنتها الأجهزة بالشرقية، عن ضبط كمية كبيرة من نبات البانجو، وضبط 4 قضايا سلاح خرطوش ،وبانجو ، وكمية من الهيروين قبل ترويجها على عملائهم.

البداية كانت عندما تلقي اللواء هشام خطاب مدير المباحث الجنائية إخطارا من العميد محمود جمال رئيس فرع البحث الجنائي بجنوب الشرقية مفاده قيام الرائد أحمد حسن رئيس مباحث منيا القمح والنقيب محمد فؤاد والنقيب أحمد شويخ، والنقيب محمد مجاهد معاونو مباحث المركز بضبط متهمين خطرين اثناء حملة أمنية على المناطق التي تحوي العناصر الإجرامية بدائرة المركز.

وتمكن ضباط المركز من القبض على كلا "احمد .ر" 19عاما ، عاطل ومقيم بقرية الصنافين بدائرة المركز ، وضبط بحوزته 15 لفافة ورقية من الهيروين.

كما تم ضبط "أحمد .ع"، 25عاما مقيم بالجديدة ، عاطل ، ضبط بحوزته 23لفافة ورقية من الهيروين ، فرد خرطوش محل الصنع ، مبلغ مالى ، دراجة بخارية، و" مصطفى .م " 20 عاما ، مقيم بـكفربدران ، بحوزته 13لفافة كبيرة الحجم من نبات البانجو باجمالى 50 كيلو وسيارة ربع نقل محملة بأجولة بانجو،تم ضبطه يروج للمواد المخدرة ويوزعها على عملائه بكوبرى الملايين بمنطقة التلين شرقية.

وتم ضبط "السيد .ص" 25عاما ، عاطل ، مقيم بملامس دائرة المركز ،و بحوزته 63 لفافة هيروين ومبلغ مالى 65 جنيها ، كما ضبط بحوزته بندقية خرطوش.

تم تحرير المحاضر اللازمة والتحفظ على المضبوطات، وجار العرض على النيابة العامة برئاسة المستشار اسلام حشيش رئيس نيابة منيا القمح لتتولى التحقيقات فى كل واقعة على حدة.