شهد النادي الأهلي العديد من الأخبار الهامة اليوم الجمعة، على مستوى فريق الكرة الذى يستعد لمواجهة دجلة يوم 28 سبتمبر الجارى في الجولة الثالثة من بطولة الدوري العام.
خاطب مجلس إدارة النادي الأهلي برئاسة محمود طاهر، شركة "بوبا" الإنجليزية، من أجل التأمين على اللاعبين، بعد التكاليف الباهظة التى تكبدتها الخزينة الحمراء بالفترة الأخيرة فى ملف علاج اللاعبين، والتى كان أخرها سفر الثلاثى أحمد حجازى ومروان محسن ورامى ربيعة لألمانيا للخضوع لفحوصات طبية هناك، وهو الأمر الذى كلف الأهلى 200 الف جنيه مصرى .
تكبدت خزينة الأهلي مبلغ 10 آلاف دولار وهي قيمة الكشف الطبي الخاص بالثلاثي مروان محسن وأحمد حجازي ورامي ربيعة في ألمانيا تحت إشراف الخبير الألماني الشهير ماير .
بدأ سيد معوض نجم الأهلي السابق ومدرب الفريق حالياً مُخاطبة أكثر من نادى في إنجلترا تمهيداً لقضاء "مُعايشة" هناك .
رفض محمود طاهر رئيس النادي الأهلي انتقال أحمد حمدي صانع العاب الفريق الشاب لبراجا البرتغالي الذي طلب استعارته مجاناً بنية الشراء مقابل مليون يورو .
حمل مسئولو الأهلي خالد حمودة رئيس اتحاد اليد مسئولية الصدام الذي حدث بين جمهور الفريق وقوات الأمن، بسبب إعلانه أن مباراة الفريق أمام الجزيرة بدوري اليد ستقام في حضور جماهيري في بداية الأمر، قبل أن يتراجع ويعلن عن إقامتها بدون جمهور .
أعلن مجلس إدارة نادى الأهلي برئاسة المهندس محمود طاهر الموافقة على استضافة تدريبات فريق أسوان خلال الأسبوع الحالى ضمن تحضيرات الفريق لمواجهة بتروجيت فى الجولة الثالثة من الممتاز .