قدم الدكتور محمد البرادعي تعازيه في ضحايا المركب الغارق بأحد شواطئ البحيرة، في محاولة للهجرة والتي راح ضحيتها أكثر من 40 شخص.
وكتب البرادعي في تغريدة له على “تويتر”: “رحم الله الضحايا الأبرياء وألهم ذويهم الصبر. فى غياب الحد الأدنى من الكرامة الانسانية والامل فى مستقبل أفضل ستتكرر المأساةً” مضيفا.. “ليتنا نتعظ”.
وتابع في تغريدة أخرى: “قد يكون من الواجب أن نعلن الحداد حزنا على شبابنا، وتضامنا مع أهالينا، وتقديرا منا لقيمة الحياة الانسانية أيا كانت، قيمة الوطن من قيمة المواطن”.