اتهم رئيس بوليفيا، ايفو موراليس، اليوم الجمعة تشيلي بعرقلة وصول مواطنيه إلى موانيها الساحلية فى انتهاك للمعاهدات الخاصة بحرية الانتقال والمرور.

وذكرت قناة /روسيا اليوم/، أن موراليس أكد - فى كلمة ألقاها في جنيف أمام مجلس حقوق الإنسان التابع للأمم المتحدة - أن سلطات شيلي تمارس سياسات تتسم بالعنصرية والتمييز ضد مواطني بوليفيا ذات الحدود المغلقة وترفض السماح للمئات منهم بالوصول إلى الموانئ الساحلية لها.

وأشار مواليس، إلى حدوث وقائع تقدر بالمئات لمواطنين أو مواطنات من بوليفيا منعوا من الوصول إلى موانئ تشيلي.

وكان رئيس بوليفيا اتهم تشيلي فى مايو الماضي بإقامة قاعدة عسكرية على الحدود بين الدولتين وهو ما نفته تشيلي.

يذكر أن بوليفيا دولة مغلقة لا تطل على أية سواحل بحرية.