قتل مسلحون مجهولون آرمندو انطونيو أحد قادة المعارضة فى موزمبيق وفروا هاربين.

وذكرت شبكة / فوكس نيوز/ الإخبارية الأمريكية الليلة أن المسلحين أطلقوا خمس رصاصات على آرمندوا أحد أعضاء البرلمان المحلى أثناء عودته الى منزله فى اقليم التيت والذى يعتبر معقل حركة (رينامو) المعارضة فى موزمبيق.

ولم تعلن أية جهة ، حتى الآن ، مسئوليتها عن الحادث ، فيما يرى المراقبون أن اغتيال آرمندوا من شأنه أن يهدد عملية السلام الهشة فى موزمبيق.