أعلنت المفوضية السامية للأمم المتحدة لحقوق الإنسان، اليوم الجمعة أن ما يقرب من 4000 مدنى لقوا مصرعهم خلال سنة ونصف من الحرب فى اليمن. وقالت المتحدثة باسم المفوض السامى الأممى لحقوق الإنسان سيسيل بويى - فى تصريحات اوردتها هيئة الاذاعة البريطانية بى بى سى - إن العدد الإجمالى للقتلى المدنيين فى الفترة بين 26 مارس من العام 2015 و22 سبتمبر 2016 بلغ 3890 والمصابين 6909.
وأشارت بويى إلى ارتفاع حاد فى عدد ضحايا الحرب فى شهر أغسطس الماضى الذى شهد مقتل 180 مدنيا وإصابة 268 آخرين، ما شكل زيادة بنسبة 40 بالمئة مقارنة بشهر أيلول حين قتل 60 مدنيا وأصيب 123. وجددت بويى دعوة المنظمة الدولية إلى إنشاء هيئة تحقيق دولية مستقلة للتحقيق فى مقتل المدنيين باليمن.