تعتبر تغيرات النظام البيئي من مخاطر الكوارث الطبيعية وتزيد من حين لاخر، وتتعرض بعض الدول لهذه التغيرات مثل البلدان الجزرية المنخفضة أو البلدان التي يوجد بها ضعف في البنية التحتية الخاصة بها وانخفاض مستويات الدخل، وفي هذا التقرير نرصد أكثر 7 بلدان تعرضت لكوارث طبيعية.

1- جمهورية الدومينيكان

من اكثر البلاد عرضة للأعاصير التي يمكن أن تضرب البلاد من يونيو إلى نوفمبر. وغالبا ما تسبب الأمطار الغزيرة فيضانات وانهيارات أرضية وخاصة في أكثر المناطق الغربية الجبلية من البلاد.

2- بنين

البلد الواقع في غرب افريقيا بنين تعد نقطة ساخنة للكوارث الطبيعية، فهناك فيضانات مدمرة لا تعد ولا تحصى شهدتها البلاد على مدى القرن الماضي، وكانت الفيضانات في عام 2008 من أسوأ الفيضانات التي ضربت البلاد، فقد ادت الى تشريد أكثر من 150،000 شخص.

3- النيجر

الفيضانات عام 2008 في بنين قد تبدو سيئة، لكنها لا شئ بالمقارنة مع النيجر، فالفيضانات في النيجر تسببت في مقتل اكثر من مليون شخص، الى جانب ارتفاع درجات الحرارة وعدم انتظام هطول الأمطار، مما تسبب في مجاعة ضخمة.

4- هايتي

ادت ازالة الغابات (نتيجة للفقر) في هايتي لانهيارات ارضية، الى جانب خطر الاعاصير والزلازل والفيضانات والانهيارات الأرضية، واخرها إعصار ساندي هايتي في عام 2012.

5- جامايكا

جامايكا واحدة من أكثر الدول تنوعا في المخاطر الطبيعية من الأعاصير إلى الجفاف لاطلاق النار للعواصف والفيضانات.

6- جامبيا

غامبيا تعتبر من اكثر البلاد عرضة للفيضانات، ومن اكثر البلد تعرضا للخطر بسبب تغير المناخ، لا سيما العواصف وارتفاع مستويات المحيطات، ما يمكن أن تكون اكثر الكوارث الطبيعية لها.

7- فيتنام

أحد أكبر الاماكن التي توجد بها الأمطار الموسمية، ففيتنام معرضة للفيضانات وخاصة في المدن الكبرى مثل هانوي التي شهدت بعض أحيائها غرق ما يصل إلى 1.6 بوصة (4 سم) في السنة، كما تسبب هطول الأمطار الغزيرة انهيارات أرضية في المناطق المرتفعة بينما تترك الاعاصير مسارات الدمار في أعقابها.