تحتفل المملكة العربية السعودية باليوم الوطني لتوحيد المملكة في 23 سبتمبر من كل عام وهذا التاريخ يعود إلى المرسوم الملكي الذي أصدره الملك عبد العزيز.

واليوم الوطني هذا العام هو السادس والثمانين الذي يوافق ذكرى توحيد المملكة، وأطلق عدد من المؤسسات السعودية والخليجية أنشطة احتفاء بالمناسبة.

ومن اللافت للإنتباه أن مصر أطلقت عددا من أسماء ملوك السعودية على شوارعها ببعض المحافظات، والعكس أيضًا.

وعن دلالة هذه المبادرات وماذا تعني سياسيًا .. التقرير التالي يجب عن ذلك ..

"تقدير مصر وسعودي أيضًا"

في البداية، قال الكاتب خالد المجرشي، المحلل السياسي السعودي، إن تسمية بعض الشوارع في جمهورية مصر العربية بأسماء ملوك السعودية تدل على التقدير المصري للشعب والقيادة السعودية، مشيرًا إلى أن هذا الأمر يشعر الزائر السعودي للقاهرة بعدم الغربة أو البعد عن بلاده.

كما أوضح "المجرشي"، في تصريح خاص لـ"صدى البلد"، أن هناك بعض الشوارع والميادين بالمملكة العربية السعودية بأسماء المحافظات المصرية وكذلك بأسماء رؤسائها، كميدان "القاهرة"، وهو من أشهر الميادين بالعاصمة السعودية الرياض.

وفي ضوء احتفال السعودية باليوم الوطني، أكد السفير رخا أحمد حسن،عضو المجلس المصري للشئون الخارجية،‘إن علاقة مصر بالسعودية لا تنتهي عند حدود العلاقات السياسية فحسب بل تربطهما علاقات من نوع آخر.

ولفت إلى أن هناك العديد من الشوارع والميادين بالقاهرة تحمل أسماء لملوك السعودية وهذا دليل قوي علي العلاقات الطيبة بين الشعبين المصري والسعودي ونوعا من أنواع الاعتراف بالتواصل الفكري والثقافي بين البلدين ومدي ترابط العلاقات منذ عهد الرئيس الراحل أنور السادات، و المستمر حتى الآن و يظهر بوضوح في التقارب بين البلدين إزاء العديد من المشاكل والقضايا الدولية والقضايا العربية والإسلامية.

وأوضح"حسن" في تصريح خاص لـ"صدى البلد" أن العلاقات الثنائية بين المملكة العربية السعودية وجمهورية مصر العربيةعلاقات متميزة تتسم بالقوة والاستمرارية نظرًا للمكانة والقدرات الكبيرة التي يتمتع بها البلدين على الأصعدة العربية والإسلامية والدولية إضافة إلي أن البلدين أهم الاقطاب في العلاقات العربية الدولية.

وأبرز "حسن" أهم الشوارع والميادين بالقاهرة والتي تنتمي لأسماء ملوك سعوديين أبرزهم شارع الملك عبد العزيز آل سعود الواقع في حي المنيل ويطل على النيل مباشرةً ، وقد أمر الملك فاروق بتسمية هذا الشارع احتفاءً بالملك عبد العزيز حين قدومه إلى مصر لحضور الاجتماع التأسيسي لجامعة الدول العربية والذي انعقد في قصر المانسترلى باشا والذي يقع في نهاية الشارع.

شارع الملك فيصل: يقع بمحاذاة شارع الهرم وقد سمي بهذا الاسم نسبة إلى الملك فيصل بن عبد العزيز ملك السعودية, وقد أمر الرئيس السادات بتسميته بهذا الاسم تقديرًا لدعم الملك فيصل لمصر في حرب 1973 بقراره خفض إنتاج البترول ثم الحظر البترولي الشامل على الولايات المتحدة الأمريكية، ويعتبر شارع الملك فيصل مع شارع الهرم الموازى له أطول شارعين في محافظة الجيزة كلها.

كما تحمل العديد من شوارع القاهرة أسماء مدن بالمملكة العربية السعودية مثل شارع السعودية في المعادي وشارع الرياض في مصر الجديدة وميدان الحجاز بمصر الجديدة أيضا, إلى جانب شارع الرياض وشارع جدة والمدينة المنورة ومكة المكرمة وشارع الحجاز أيضا بالمهندسين, كما توجد قرية تابعة للعياط بمحافظة الجيزة تحمل اسم " السعودية" وكذلك قرية الرياض بالدقهلية.

"اليوم الوطني السعودي"

وتحتفل المملكة العربية السعودية باليوم الوطني لتوحيد المملكة في 23 سبتمبر من كل عام وهذا التاريخ يعود إلى المرسوم الملكي الذي أصدره الملك عبد العزيز برقم 2716، وتاريخ 17 جمادى الأولى عام 1351هـ، ويقضي بتحويل اسم الدولة من "مملكة الحجاز ونجد وملحقاتها" إلى المملكة العربية السعودية، ابتداء من الخميس يوم 23 سبتمبر 1932م.

واليوم الوطني هذا العام هو السادس والثمانين الذي يوافق ذكرى توحيد المملكة، وأطلق عدد من المؤسسات السعودية والخليجية أنشطة احتفاء بالمناسبة.

وكان نص المرسوم الذي أصدره الملك عبد العزيز آل سعود لتحويل إسم مملكة الحجاز إلى المملكة العربية السعودية:

أمر ملكي رقم: (2716)

""بعد الاعتماد على الله، وبناءً على ما رُفع من البرقيات من كافة رعايانا في المملكة الحجازية والنجدية وملحقاتها ونزولًا على رغبة الرأي العام في بلادنا وحبًا في توحيد أجزاء هذه المملكة العربية أمرنا بما هو آت:

المادة الأولى - يحول اسم "المملكة الحجازية النجدية وملحقاتها" إلى "اسم المملكة العربية السعودية" ويصبح لقبنا بعد الآن "ملك المملكة العربية السعودية".

المادة الثانية - يجري مفعول هذا التحويل اعتبارًا من تاريخ إملائه.

المادة الثالثة - لا يكون لهذا التحويل أي تأثير على المعاهدات والاتفاقات والالتزامات الدولية التي تبقى على قيمتها ومفعولها، وكذلك لا يكون له تأثير على المقاولات والعقود الإفرادية بل تظل نافذة.

المادة الرابعة - سائر النظامات والتعليمات والأوامر السابقة والصادرة من قبلنا تظل نافذة المفعول بعد هذا التحويل.

المادة الخامسة - تظل تشكيلات حكومتنا الحاضرة سواء في الحجاز ونجد وملحقاتها على حالها الحاضر مؤقتًا إلى أن يتم وضع تشكيلات جديدة للمملكة كلها على أساس التوحيد الجديد.

المادة السادسة - على مجلس وكلائنا الحالي الشروع حالًا في وضع نظام أساسي للمملكة ونظام لتوارث العرش ونظام لتشكيلات الحكومة وعرضها علينا لاستصدار أوامرنا فيها.

المادة السابعة - لرئيس مجلس وكلائنا أن يضم إلى أعضاء مجلس الوكلاء أي فرد أو أفراد من ذوي الرأي حين وضع الأنظمة السالفة الذكر للاستفادة من آرائهم، والاستنارة بمعلوماتهم.

المادة الثامنة - إننا نختار يوم الخميس الواقع في 21 جمادى الأولى 1351 الموافق لليوم الأول من الميزان يومًا لإعلان توحيد هذه المملكة العربية ونسأل الله التوفيق.

صدر في قصرنا في الرياض في هذا اليوم السابع عشر من شهر جمادى الأولى سنة 1351هـ"".

وقد تزامن يوم العيد الوطني السعودي بعدد من المناسبات منها:

2009: شهد اليوم الوطني السعودي 79 قيام الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود بافتتاح جامعة الملك عبد الله للعلوم والتقنية، وذلك بحضور عدد من رؤساء دول العالم.

2015: وافق اليوم الوطني السعودي 85 يوم الأربعاء 9 ذو الحجة (يوم عرفة)، وكان ذلك لأول مرة.