أكدت دار الإفتاء المصرية، أنه لا يجوز مطلقا ضرب التلاميذ في المدارس، وأنه يجوز لأولى الأمر منعه أو توقيع العقوبة على المعلم الذي يقوم بالضرب.

وقالت الإفتاء فى فتوى لها، إن بعض المعلمين قد يتخذون من الضرب مسلكا للتنفيس عن غضبهم، فيتسببون فى نشر الروح العدوانية بين المدرسين والطلاب وأهاليهم.