أطلق الجنود الإسرائيليون النار على طفل فلسطيني في الرابعة عشر من عمره بالقرب من مستوطنة “كريات أربع” شرقي الخليل اليوم بزعم محاولة طعن جنود.
وقال الناطق بلسان الجيش الإسرائيلي، إن منفذ محاولة الطعن أصيب بعيارات نارية أطلقها عليه جنود كانوا بمهمة تأمين محطة الركاب بالمكان، وتم تقديم الإسعافات الأولية له.
يأتي هذا في وقت ذكرت فيه مصادر إسرائيلية، أن الطفل الفلسطيني حاول تنفيذ عملية طعن ضد جنود الاحتلال الذين أطلقوا النار عليه ما تسبب في إصابته في البطن، بجروح وصفت بالمتوسطة إلى خطيرة، في حين لم تقع إصابات في صفوف قوات الاحتلال الإسرائيلي، مضيفة، أنه تم نقل الطفل إلى المستشفى لتلقي العلاج.