أفادت مصادر ميدانية اليوم الجمعة بارتفاع قتلى الغارات الجوية السورية على الأحياء الشرقية لمدينة حلب والخاضعة لسيطرة المعارضة السورية إلى 25 قتيلا على الأقل.
ونقلت قناة (سكاى نيوز) الإخبارية عن المصادر قولها: "أكثر من 25 قتيلا فى حلب فى غارة جوية خلال الساعات الماضية" .
من جانبه، أفاد مدير خدمة الدفاع المدنى عمار السلمو بأن ضربات جوية أصابت ثلاثة من أربعة مراكز للدفاع المدنى فى مناطق سيطرة المعارضة فى المدينة، مما أدى لتوقفها عن العمل.
وأضاف: أن أحد المراكز سوى بالأرض نتيجة القصف، وقال "توقفنا على العمل بسبب أننا غير قادرين على إكمال أى مهمة لعدم وجود الوقود وتدمير الآليات وشدة القصف" .
يشار إلى أن استهداف مقرات الدفاع المدنى الذى يعمل فى مناطق سيطرة المعارضة جاء عقب أيام على ضرب طائرات حربية قافلة مساعدات قرب حلب، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى من الناشطين.