انتهت منذ قليل فعاليات ماراثون الدراجات الرياضي الذي أقامه قطاع المتاحف بوزارة الآثار تحت عنوان "بالعجلة للمتحف".

أوضحت إلهام صلاح، رئيس قطاع المتاحف، أن الماراثون بدأ صباح اليوم، الجمعة، بمشاركة 200 شاب وشابة، والذين وصلوا من ميدان التحرير بوسط البلد إلى متحف النسيج بشارع المعز راكبين الدراجات.

وأكدت أن إقامة هذه الفعاليات الرياضية وغيرها من الأنشطة الاجتماعية بمختلف المتاحف المصرية يؤكد على الدور الرائد الذي تقوم به المتاحف لنشر الوعي الأثري وقيامها بدورها المجتمعي والتثقيفي على أكمل وجه.

فيما أوضح الدكتور ممدوح حسن، مدير عام المتحف، أن هذا الماراثون جاء بالتنسيق مع جمعية مصر الإرادة وبالتعاون مع إدارة القاهرة التاريخية ووزارة الداخلية التي ساهمت بشكل كبير في تأمين الماراثون وخروجه بالشكل الأمثل.