تجمهر العشرات من أهالي قرية طملاى التابعة لمركز منوف بمحافظة المنوفية، مساء أمس الخميس أمام مستشفى منوف العام، احتجاجًا على وفاة سيدة أثناء الولادة بإحدى العيادات الخاصة، وتم نقلها إلى مستشفى منوف العام.

حيث لقيت إيمان مبروك المنشاوى-27 سنة مصرعها عقب وضعها بعدة ساعات، بعيادة الدكتورة (جيهان.ا) بمنوف.

وأكد الأهالي، أن المتوفاة وضعت مولودتها الثانية حيث إن لديها طفلا يدعى (عبد الرحمن-4سنوات)، وعقب الولادة تركتها الطبيبة وذهبت إلى المنزل، وفوجئ أهلها بحدوث نزيف شديد للمريضة، فحاولوا الاتصال بالطبيبة لأكثر من ساعتين دون إجابة، إلى أن علمت بالأمر، لترسل زوجها الطبيب لينقل المتوفاة إلى مستشفى منوف العام في سيارته الخاصة جثة هامدة.

ومن جانبها، أكدت الدكتورة هناء سرور وكيل صحة المنوفية، أنه سيتم إحالة الموضوع للنيابة العامة للتحقيق، وسيتم مجازاة الطبيبة في حال ثبوت أي إهمال طبى من جانبها.