يستضيف مشروع "الملهم" الذي ينظمه المجلس الأعلى للثقافة بأمانة الدكتورة أمل الصبان، بالتعاون مع مشروع "التحرير لاونج جوته"، ومؤسسته منى شاهين، الدكتور هاني سويلم الخبير في التنمية المستدامة وإدارة الموارد المائية، وذلك يومي الأحد والاثنين 2 و 3 أكتوبر 2016.

وتتضمن فعاليات اليوم الأول زيارة مدرسة الزقازيق الثانوية العسكرية يتبعها إلقاء محاضرة على طلاب كلية الهندسة بجامعة الزقازيق عن المستجدات العلمية في مجال الهندسة.

وفي يومها الثاني يجري العالم مناقشة مفتوحة مع الشباب في المجلس الأعلى للثقافة، يقدم من خلالها خبراته الحياتية والأكاديمية بألمانيا.

ويحمل الدكتور سويلم شهادة الدكتوراه في إدارة الموارد الطبيعية من جامعة آخن الألمانية، وتراكمت بعدها خبراته لأكثر من 20 عامًا في مجالات التنمية المستدامة والمشاريع الخضراء والإبداع والتعليم الإلكتروني وبناء القدرات.

كما يعمل مستشارًا ومراجعًا للعديد من منظمات التنمية والأبحاث الدولية.

تقلّد منصب المدير الأكاديمي لقسم "هندسة المياه" في جامعة "آخن"، إلى جانب منصبه كمدير تنفيذي لوحدة "اليونسكو للتغيرات المناخية وإدارة المياه" بالجامعة نفسها، لم تجد ألمانيا أمامها سوى سويلم للإشراف على فريق بحثي لحل مشكلة تلوث مياه نهر "الراين". فتمكن العالم المصري بالفعل من إنجاز المهمة وتنظيف النهر.

يهدف مشروع "الملهم / iInspire"، إلى تحفيز الشباب على إطلاق طاقتهم الإبداعية، والمساهمة في بناء مستقبل أفضل من خلال توفير فرص لإجراء مناقشات مفتوحة مع علماء مصريين بارزين في ألمانيا الاتحادية في الفترة ما بين أكتوبر إلى ديسمبر 2016.