كشفت أبحاث طبية أن الأشخاص الذين يعانون من تساقط الشعر، قد يجدون علاجهم وضالتهم في عقاقير علاج التهاب المفاصل الروماتويدي، الذي يساهم بصورة كبيرة في استعادة الشعر المفقود.

وتوصل الباحثون إلى أن أكثر من 50 % من إجمالي 66 مريضا عولجوا بعقار " أكسيلجناز" المعالج لالتهاب المفاصل الروماتويدي قد لاحظوا تحسنا ملموسا في عودة نمو الشعر في غضون ثلاثة اشهر من بدء العلاج .

وأشارت الأبحاث التي أجريت في هذا الصدد، أن عقار "أكسيلجناز" يعمل على وقف هجوم النظام المناعي المتسبب في تساقط الشعر، إضافة إلى ذلك، قام الباحثون بتحديد الجينات التي قد تتنبأ باستجابة المريض للعلاج، مشددين على أن العقار يعمل على أنواع الشعر المختلفة.

ويعد مرض الثعلبة من الأمراض المناعية الذاتية التي تتسبب في تساقط الشعر، بما فى ذلك شعر الجسم والحواجب، بل والرموش في بعض الأحيان.