أعلن طه عجلان، وكيل وزارة التربية والتعليم بالقليوبية، أن مدارس القليوبية جاهزة لاستقبال الطلاب غدا، السبت، بعدد من مدارس المحافظة خلال العام الدراسى الجديد، مشيرا إلى أن أكثر من 90% من الكتب المدرسية وصلت المدارس وجار وصول الكميات المتبقية من مخازن الوزارة وتسليمها للطلاب دون التقييد بالمصروفات الدراسية، وكذلك الانتهاء من أعمال الندب والخاص بسد عجز المعلمين لتوفير مدرسين في جميع التخصصات قبل بدء العام الدراسي.

وشدد عجلان على ضرورة تنفيذ وتفعيل لائحة الانضباط المدرسى بكل حزم ودقة لتحقيق الانضباط داخل المدارس ووضع اللوائح الإرشادية داخل المدرسة التي توضح مهام وواجبات وحقوق المدرس وولي الأمر والتلميذ لنجاح العملية التعليمية، وكذلك العمل على تعزيز قيم الانتماء للوطن داخل نفوس الطلاب لمواجهة الأفكار الهدامة والدخيلة على الوطن.

وقال إنه جار إعداد أكبر قاعدة بيانات عن العملية التعليمية بالمحافظة ورصد المشكلات التى تواجه المحافظة فى مجال التعليم وحالة المدارس والعمل على رفع الروح المعنوية للمعلم لتحفيزه على العمل.

وأضاف أنه تم تشكيل لجنة للمرور على المدارس والإدارات وبصفة يومية للتأكد من تجهيز الفصول وتهيئة المناخ الملائم للعملية التعليمية وتوفير الإضاءة الكافية والتهوية بالفصول وتفعيل الإجراءات الوقائية وتدابير السلامة بجميع المدارس للحفاظ على الطلاب وإعداد الجداول الدراسية وأنصبة المعلمين ونظافة الفصول والأفنية والاهتمام بالأنشطة المدرسية، مؤكدا أهمية تواجد جميع المعلمين بطابور الصباح وأداء تحية العلم والنشيد الوطنى وسط الطلاب لتعزيز قيم المواطنة والانضباط.

وأوضح أن المديرية تولي اهتماما خاصا بحل مشكلة الكثافة، حيث انتهت هيئة الأبنية التعليمية بالمحافظة من بناء 26 مدرسة جديدة لحل مشكلة الكثافة الطلابية بالفصول.

وأشار إلى أنه تم التنسيق مع مجالس المدن والأجهزة المحلية لرفع مخلفات القمامة من أمام المدارس وضرورة التنبيه بإحكام غلق أبواب المدارس بمجرد بدء اليوم الدراسى وإحكام الإشراف عليها وتكليف مسئول بالأمن بمدخل المدرسة والتأكيد على خروج جميع الطلاب من المدرسة قبل غلقها وتحت مسئولية مدير المدرسة شخصيا.

وقال وكيل وزارة التربية والتعليم إن الأيام المقبلة ستشهد مواجهة حازمة من جميع الأجهزة ضد مراكز الدروس الخصوصية، وإن هناك تنسيقا مع الأجهزة الأمنية والمحافظة ولجان من المديرية والإدارات التعليمية لغلق مراكز الدروس وإحالة جميع المعلمين العاملين بها للتحقيق وغلقها وقطع المرافق عنها.