سيطرت حالة من الغضب والاستياء على أعضاء البعثة المصرية المشاركة فى دورة الألعاب البارالمبية بريو دى جانيرو فى البرازيل، بسبب التجاهل التام من المهندس خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة، وجميع المسئولين، عن استقبال البعثة بمطار القاهرة، فور وصولها صباح اليوم الجمعة قادمة من البرازيل، باستثناء محمود الحلو المدير التنفيذى للوزارة، الذى حضر لاستقبال البعثة بمفرده .
لاعبو البارلمبية لم يجدوا التقدير المناسب أو الاستقبال الحكومى الذى يمنحهم الدعم المعنوى حتى انهم لم يستطيعوا الذهاب إلى منازلهم باى وسيلة حكومية مما جعلهم يلجأون لتاكسى رغم ظروفهم الخاصة بالإعاقة والتى كانت تتطلب معاملة مختلفة من المسئولين الذين اختفوا فى هذا الاستقبال ويظهرون للتصوير فقط مثلما يفعلون مع الأسوياء.
وأعربت حياة خطاب رئيسة البعثة عن غضبها من تجاهل وسائل الإعلام الحكومية، فى نقل أخبارهم ومتابعتهم باستمرار أثناء مشاركتهم بدورة الألعاب بالبرازيل، فضلا عن غياب الدعم، والاهتمام بأبطال ذوى الاحتياجات الخاصة، الذين نجحوا فى حصد 12 ميداليا مختلفة فى ريو دى جانيرو.
وأكد أبطال البارلمبية على مقاطعتهم لوسائل الإعلام، رافضين الإدلاء بأى تصريحات، كنوع من التعبير عن غضبهم الشديد من تجاهل المسئولين، وعدم تقديم الدعم المعنوى لهم قبل المادى، مؤكدين أنهم اتخذوا قرار جماعى قبل الوصول لأرض الوطن بمقاطعة كافة وسائل الإعلام سواء المسموعة أو المقروءة أو المرئية، موضحين أنهم نجحوا فى تحقيق ما لم يستطع الأسوياء تحقيقه من ميداليات ذهبية وفضية وبرونزية فى البرازيل، ورغم ذلك لم يحظوا بنصف الاهتمام والدعم والتقدير الذى حصلوا عليه.
وخرج مصطفى فتح الله الحاصل على فضية 100 متر، عن صمته واعرب عن غضبه الشديد، حيث قال صبرى: "مستغرب من اللى بيحصل معانا، وحاسس أننا مش مصريين.. وإحنا عاملنا لمصر اللى ماحدش عمله، ورغم كده مافيش دعم، ولا اهتمام، وأكبر دليل غياب المسئولين عن استقبالنا فى المطار، وكأننا لم نكن نمثل مصر فى البرازيل"، واستطرد مصطفى فى حديثه قائلاً: "إحنا مظلومين من كل الاتجاهات، ونفسنا نفرح زى ما فرحنا الشعب المصرى، لكن ولا فى اهتمام ولا دعم، ومن أبسط حقوقنا أننا نجد طريقا ميسرا لنا لنسير فيه بشوارع مصر، لكن تجد جميع الطرق ممهدة فقط للأسوياء وكأننا غير موجودين، أتمنى من الدولة أن تنظر لنا وتوفر احتياجاتنا".
وقدمت البعثة المصرية المشاركة فى دورة الألعاب البارالمبية نتائج مذهلة ورفعوا رأس مصر عالياً فى أكبر محفل دولي، وكانوا الأكثر تشريفا لأم الدنيا عن البعثة الأولمبية إلى حققت ثلاث برونزيات فقط، حيث رفع لاعبو البارالمبية العلم المصرى فى بلاد السامبا 12 مرة بعدما حصدوا 3 ذهبيات و5 فضيات و4 برونزيات.
وحققت البعثة المصرية خير ختام فى دورة الألعاب الأفريقية بعدما حصدوا الميدالية البرونزية لمنافسات الكرة الطائرة جلوس للرجال بعد التغلب على صاحب الأرض "البرازيل" بنتيجة 3 / 2 فى مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع.
وحققت مصر نجاحا فى منافسات رفع الأثقال بعدما حصدت 10 ميداليات مختلفة فى المنافسات ما بين 3 ذهبيات و5 فضيات وبرونزيتين، فيما حققت برونزية وحيدة فى ألعاب القوى ومثلها فى الطائرة "جلوس".
ذهبية شريف عثمان
خطف الرباع المصرى شريف عثمان الميدالية الذهبية، فى منافسات رفع الأثقال وزن 59 كجم رجال، بعد رفعه وزن 203 كجم، كاسرًا الرقم القياسى الأولمبى البالغ 193، بفارق 20 كجم كاملة، وكانت ذهبية عثمان هى الذهبية الأولى التى تحصدها مصر فى البارالمبياد، وسبق له تحقيق ثلاث ميداليات فى الدورات الثلاث الماضية بكين 2008 ولندن 2012 وريو دى جانيرو 2016.
ذهبية راندا تاج الدين
حققت الرباعة المصرية راندا تاج الدين الميدالية الذهبية فى منافسات رفع الأثقال وزن 87 كجم سيدات بعد رفع وزن قدره 130 كجم، بفارق 10.5 كجم عن اللاعبة الأردنية التى جاءت فى المركز الثاني، وسبق لراندا تاج الدين الفوز بميداليتين فضيتين فى دورتى بكين 2008 ولندن 2012.
ذهبية محمد الديب
حصد الرباع المصرى محمد الديب الميدالية الذهبية فى منافسات رفع الأثقال، وزن 97 كجم رجال بعد رفعه وزن 337 كجم، ليضيف إلى رصيد الميدالية البارلمبية الثانية بعدما حصد ذهبية لندن 2012، والتى حصل بسببها على وسام الجمهورية للرياضة من الطبقة الأولى.
فضية رحاب أحمد
فازت الرباعة المصرية رحاب أحمد بالميدالية الفضية فى منافسات رفع الأثقال وزن 50 كجم سيدات بعد رفعها وزن قدره 104 كجم، بفارق ثلاثة كيلوجرامات فقط عن الأوكرانية ليديا سولوفيوفا، صاحبة المركز الأول والميدالية الذهبية.
فضية محمد أحمد
حقق الرباع المصرى محمد أحمد الميدالية الفضية فى منافسات رفع الأثقال، وزن 107 كجم رجال، بعد رفعه لوزن 233 كجم، وتعد هذه هى المشاركة البارالمبية الأولى لمحمد أحمد بعد سنوات من مشاركاته الرياضية العربية، والأفريقية، والدولية.
فضية عمر فاروق
استطاع الرباع المصرى عمر محمد فاروق، من الفوز بالميدالية الفضية، فى منافسات رفع الأثقال لوزن 107 رجال، بعد رفعه لوزن 235 كجم فى أول مشاركة بارالمبية له، وتفوق عليه الرباع الإيرانى رحمان سميدان، الذى تمكن من رفع وزن 300 كجم.
فضية فاطمة عمر
حصدت الرباعة المصرية فاطمة عمر الميدالية الفضية فى منافسات رفع الأثقال وزن 61 كجم سيدات بعد رفعها لوزن قدره 140 كجم، لتكون أول لاعبة فى التاريخ تحصل على خمس ميداليات بارالمبية، متتالية حيث حصدت فاطمة عمر ميداليات بارالمبية فى دورات سيدنى 2000 وأثينا 2004 وبكين 2008 ولندن 2012 وأخيرا ريو دى جانيرو 2016.
فضية مصطفى فتح الله
حصل العداء مصطفى فتح الله على الميدالية الفضية فى سباق 100 متر عدو بعدما قطع المسافة فى زمن قدره 11.54 دقيقة، بفارق ضئيل عن العداء الجنوب أفريقى كارلو دو تويت الذى خطف الذهبية بعد قطعه المسافة بزمن قدره 11.45 دقيقة، وهى الميدالية الوحيدة التى تحققها مصر فى ألعاب القوى بعدما حصدت 10 ميداليات فى رفع الأثقال.
برونزية أمل حفنى
الرباعة المصرية أمل حفنى تمكنت من الفوز بالميدالية البرونزية، فى منافسات رفع الأثقال وزن 67 كجم نساء، وجاءت أمل فى المركز الثالث فى المنافسات، بعد رفعها وزن قدره 108 كجم، وسبق لأمل تحقيق فضية دورة بكين 2012 وبرونزية دورة لندن 2016.
برونزية أمانى الدسوقى
فازت الرباعة المصرية أمانى الدسوقى بالميدالية البرونزية، فى منافسات رفع الأثقال لوزن 73 كجم نساء بعد رفعها وزن قدره 127 كجم، وبعد نجاحها فى رفع وزنى 110 كجم و115 كجم على التوالى.
برونزية شعبان الدسوقى
أحرز الرباع المصرى شعبان الدسوقى الميدالية البرونزية، فى منافسات رفع الأثقال لوزن 63 كجم رجال، بعد رفعه وزن قدره 193 كجم ليواصل تألق المصريين فى رفع الأثقال البارلمبية، كما سبق له حصد فضية دورة سيدنى 2000 وذهبية أثينا 2004 وبرونزيات دورات 2008 و2012 و2016.
برونزية منتخب الطائرة "جلوس"
أضفى منتخب الطائرة "جلوس" الفرحة على المصريين بعد حصده أول ميدالية بارالمبية فى لعبة جماعية بعد الفوز على البرازيل بنتيجة 3 / 2، فى مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع فى ختام دورة الألعاب البارالمبية بالبرازيل.