عادت إلى القاهرة اليوم، الجمعة، الدكتورة مايا مرسى، رئيس المجلس القومى للمرأة، قادمة على رأس وفد من المغرب بعد مشاركتها فى اجتماع "تمكين المرأة فى الاتحاد من أجل المتوسط"، الذى أنهى فعالياته الساعات الماضية فى الرباط.

قامت "مرسي" برئاسة مجموعة العمل المعنية بـ"مكافحة العنف ضد المرأة والفتيات" ضمن فعاليات الاجتماع، حيث وجهت الدعوة إلى الدول الأعضاء فى الاتحاد من أجل المتوسط، لحضور ‏الاجتماع الإقليمى الذى تستضيفه مصر خلال عام 2017 عن المرأة، والذى يأتى كفعالية ملموسة تتواكب مع إعلان مصر 2017 ‏عامًا للمرأة فى جميع المناحى السياسية والاجتماعية والاقتصادية والثقافية.