نجل "يوسف عيد" ينعيه مع رواد التواصل الاجتماعي ..فيديو وصور

اليوم تمر الذكري الثانية للرحيل نجم الكوميديا الفنان يوسف عيد الذي ملأ الدنيا بهجة وفرح فهو اشترك مع الزعيم عادل امام في اكثر من عمل حيث كان الزعيم يحرص علي مشاركته في الكثير من أعماله فهو معه في زيهايمر الواد محروس بتاع الوزير بوبس التجربة الدنمراكية ليقدما معا احلي ثنائي كوميدي متناغم.

جسد ايضا اكثر من شخصية كوميدية فهو في فيلم الكيف وفي فيلم اضحك الصورة تطلع حلوة لحظات حرجة عيال حبيبة مسرحية شارع محمد علي مسلسل تامر وشوقية وكان اخر ظهور له من خلال شخصية (بوب مارلي ) في فيلم (الحرب العالمية الثالثة ) مع الثلاثي الكوميدي شيكو احمد فهمي هشام ماجد.

ولد عيد بحي الجمالية عام 1948 وثم حصل علي الثانوية الازهرية حتي قرر ان يلتحق بالفن ليقوم بالاشتراك في مسرحية (نحن لا نحب الكوسة ) والتي كانت بداية مشواره الفني ليتالق في ادائه حيث اصبح له مدرسة كوميدية خاصة واسلوب منفرد فهو صاحب الضحكة المميزة ذات الرنين المميز الذي حرص عليها حتي في اواخر ايامه.

عاني الكثير في مشواره الفني فبرغم كثرة اعماله الا انه لم ينل من الشهرة والانتشار كغيره من ابناء جيله فقد ولكنه لم يياس وظل يحلم بالشهرة والانتشار وتحدي الاصابة والمرض فقد اصيب بفيروس نادر في العين ما استدعي ذلك اجراء العديد من العمليات الجراحية لجأ الي نقابة الممثلين بعد ان انفق كل ما يملك علي علاج عينيه التي كانت تحتاج لمزيد من الاموال لاجراء عددا من الجراحات.

وفي مثل هذا اليوم من عام 2014 رحل الفنان يوسف عيد اثر ازمة قلبية مفاجئة وسط دهشة وذهول عائلته ما جعل من ابنه هاني يقوم برثاءه بعبارات مؤثرة فقال ( رغم كل ما عاني منه والدي هو دلوقت في احسن مكان وقاعد بيضحك وفرحان ومن حب ربه له انه نشره علي البشر فحبوه هو دلوقت ما بين ايدين الرحمن الرحيم والغفور الكريم ) ثم قام بنشر مجموعة صور له بالاضافة لعددا من الرسوم الكاريكاتيرية التي كان عشاقه ومحبيه قد تدوالها ايام رحيله معبرين عن حزنهم للرحيله حيث قاموا بنشر تلك الرسومات تحت شعار (صانع البهجة لايموت ).

أضف تعليق