إنتهت مباريات اليوم الأول من عمر الجولة الثانية لبطولة الدورى الممتاز للموسم 2016 - 2017 ، والتى أقيمت خلالها 3 مباريات هى طنطا وأسوان و الإسماعيلى والإنتاج الحربى و المقاولون والأهلى، ورصد اليوم السابع تقييم لأداء الحكام فى اللقاءات الثلاثة:
الأهلى والمقاولون
ظهر الحكم الدولى محمود البنا، هادئاً خلال إداراته للقاء المقاولون والأهلى الذى أقيم مساء الخميس باستاد بتروسبورت فى إطار منافسات الجولة الثانية للدورى الممتاز فى نسخته الـ58 وانتهت بفوز الأهلى بهدفين دون رد.
البنا لم يجد صعوبة فى إدارة المباراة التى تعتبر سهلة تحكيماً، وتحرك بشكل جيد وحاول التواجد بالمكان المناسب من خلال زاوية رؤية مناسبة ساعدته كثيراً فى تقدير الأخطاء .
تدخل الحكم بالصافرة واحتسب 35 خطأ فنى على الفريقين كما سمح بالتنافس العادل بين اللاعبين على الكرة دون إيذاء مما سهل علية إدارة المباراة.
أشهر الحكم البطاقة الصفراء للتهور ومنع هجوم واعد والإعتراض فى 4 مناسبات لثنائى الأهلى حسام غالى وحسام عاشور فى الدقيقتين 62،82 ولم يكن موفقاً فى تقدير إنذار حسام عاشور.
كما انذر ثنائى المقاولون محمد فاروق فى الدقيقة 50 واشهر البطاقة الحمراء ( انذار ثانى) للاعب محمد شعبان فى الدقيقة 76 من عمر المباراة لتكون البطاقة الحمراء الاولى فى مسابقة الدورى.
كما تغاضى الحكم عن إشهار البطاقة الحمراء للاعب المقاولون احمد على للتهور مع محمد نجيب مدافع الأهلى فى الدقيقة 46 كما لم ينذر لاعب المارد الأحمر احمد فتحى للتهور فى الدقيقة 55 من عمر المباراة.
المساعدان سمير جمال وهانى العراقى سمحا الثنائى باستمرار اللعب فى اكثر من هجمة بشكل جيد وتعاونا مع الحكم فى الاخطاء القريبة منهما طبقا للقانون.
الحكم الرابع ادى مهامه بشكل جيد وأحسن التعامل مع الاجهزة الفنية خاصة فى الربع ساعة الاخير من المباراة.
الحكم عمرو عايد حكم لقاء طنطا واسوان
مباراة أسوان وطنطا
أقيمت فى إطار نفس الجولة وانتهت بفوز طنطا بهدف نظيف، و أدارها حكم الدرجة الأولى عمرو عايد واستطاع السيطرة من البداية وأحسن تقدير الأخطاء الفنية خاصة فى شوط المباراة الأول الذى احتسب خلاله ركلة جزاء صحيحة لصالح طنطا فى الدقيقة 22 إلا أنه فى الشوط الثانى لم يكن موفقا فى تقدير أكثر من خطا فنى خاصة فى الـ30 دقيقة الأخيرة من المباراة التى شهدت عصبية من لاعبى الفريقين أثرت بشكل كبير على أكثر من قرار للحكم الذى كان لا بد أن يكون أكثر حسما مع اللاعبين للسيطرة على مجريات المباراة.
أشهر الحكم عمرو عايد، البطاقة الصفراء فى 4 مناسبات لثنائى طنطا مصطفى أمين ومحمود غالى فى الدقيقتين 48،57 كما أنذر ثنائى أسوان مهاب سعيد وأحمد سيد فى الدقيقتين 58،82 من عمر المباراة.
المساعدان رجب محمد ومحمد العزازى اشارا على 5 حالات تسلل فى توقيت مناسب وسمحا باستمرار اللعب فى أكثر من هجمة مرتدة فى متابعة جيدة خاصة المساعد الثانى.
الحكم الرابع عمرو حلاوة كان لابد ان يكون أكثر هدوء فى التعامل مع الأجهزة الفنية وتعاونا مع الحكم فى إدارة المباراة.
سعيد حمزة حكم مباراة الاسماعيلى والانتاج
مباراة الاسماعيلى والإنتاج الحربى
أقيمت باستاد الاسماعلية فى إطار منافسات نفس الجولة من عمر الدورى وانتهت بفوز الدراويش بهدف دون رد.
ادار المباراة حكم الدرجة الاولى سعيد حمزة الذى ظهر بوزن زائد بشكل ملحوظ و لم يجد صعوبة فى ادارة المباراة لطاعة والتزام اللاعبين ولم يتعرض لاختبار صعب إلا انة كان سيصعب المباراة على نفسه ليعلن عن وجودة باحثا عن ( الشوا والكاميرات والتصوير) دون الاهتمام بالأداء الفنى كما تدخل فى اللعب وتواجد فى الطريق الكرة ولم يستطيع الخروج من محيط اللعب خاصة فى الهجمات المرتدة السريعة .
تدخل الحكم بالصافرة واحتسب 35 خطا فنى على الفريقين ابرزها ركلة لصالح الاسماعيلى فى الدقيقة 74 من عمر بعدما اعتبر ان مدافع الانتاج لعب بإهمال مهم مهاجم الاسماعيلى ايمانويل بناهينى .
أشهر الحكم بطاقة صفراء وحيد فى المباراة للاعب الاسماعيلى لإضاعة الوقت فى الدقيقة 81 من عمر المباراة وسمح للاعب بالعلاج بالملعب وتأخر كثيرا فى استدعاء الطبيب ولم يحسن تقدير الوقت بدل الضائع خاصة فى الشوط الثانى من عمر المباراة.
المساعدان محمد عبد المجيد واحمد بكر سمحا باستمرار اللعب فى توقيت مناسب فى اكثر من هجمة وتدخلا بشكل جيد فى الهجمات المرتدة.
الحكم الرابع محمد يوسف لم يجد صعوبة فى السيطرة على المنطقة الفنية وادى مهامه بشكل جيد .