أكد الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف ان المسجد ليس دور للعبادة فحسب وإنما لخدمة المجتمع وهو ما نهدفه من مشروع المسجد الجامع الذي تم من خلاله توزيع ١٠٥ الف كيلو من لحوم صكوك الأضاحي في أكثر من 12 محافظة حتى الآن.

وأضاف جمعة في تصريحات خاصة، أنه مازالت عمليات التوزيع مستمرة حيث تنطلق سيارات التوزيع اليوم لتصل محافظات قنا وسوهاج والبحر الأحمر لأن المستهدف الوصول الى أكبر عدد ممكن من الفقراء والمساكين بجميع المحافظات حيث تتم عملية التوزيع بإشراف كامل من من وزارة التموين وفي وجود مسئولي مديريات الأوقاف . لافتا الى أنه يتم تجميد اللحوم ووضعها في سيارات تبريد قادرة على حفظ اللحوم لمدة ٢٤ ساعة.

وأشار إلى أن فلسفة صكوك الأضاحي تقوم على أمرين الأول تخفيف المعاناة عن الفقراء والمحتاجين أما الثاني سحب البساط من الجماعات المتاجرة باحتياجات الناس وتستغل مثل هذا العطاء في تجنيد عناصر جديدة لصفوفها او شراء ولاءات انتخابية لأحزابها، أما الأوقاف لا ننتظر جزاء ولا شكورا فهو عمل خيرى ابتغاء مرضاة الله ولا نتبع العمل الخيري مننا ولا أذى ولا مصلحة شخصية.