وعد المهندس هاني أبو ريدة رئيس اتحاد الكرة بإنهاء أزمة الصحفيين والإعلاميين والمتعلقة بمشاكل في دخول الملاعب والإستادات خلال مباريات الدوري في أسرع وقت ممكن موضحا أنه لن يسمح بإهانة أي صحفي.

وأوضح أبو ريدة أن الصحافة الرياضية والصحفي من أهم عناصر منظومة كرة القدم في مصر ويجب احترامهم ومساعدتهم على أداء رسالتهم بالشكل اللائق مشيرا إلى أنه لن يقبل بإهانة الصحفيين وسيعمل على إنهاء المشكلة فورا.

وشدد رئيس اتحاد الكرة على أنه سيعقد اجتماعا خلال ساعات مع ممثلي وزارة الداخلية في حضور ممثلي رابطة النقاد الرياضيين لإنهاء الأزمة والتوصل لحل مرضٍ للجميع بجانب اجتماعات أخرى مع رؤساء الإستادات للتفاهم معهم بشأن مساعدة الصحفي على أداء مهام عمله وتسهيل مهمته.

وشدد هاني أبو ريدة على أنه يسعى لأن تكون هناك منظومة متكاملة لمعاونة الصحفي في أداء عمله ولكنه سيعمل على حل الأزمة مؤقتا لحين توفير المنظومة بشكل كامل.