قامت قوات الامن المكلفة بتأمين ميناء بوغازى بمدينة رشيد بمحافظة البحيرة بطرد الصحفيين المتواجدين بتعظيه حادث انقلاب مركب الهجرة غير الشرعية.

وكانت قد شهدت محافظة البحيرة غرق مركب "موكب الرسول" بعرض البحر المتوسط على بعد 12 كيلومترا من ساحل مطوبس ورشيد، حيث كان المركب يقل أكثرمن 400 فرد من الجنسيات المصرية والإريتيرية والصومالية والسودانية، وتم انتشال جثث 42 فردا وإنقاذ 163 آخرين وإصابة 7 أشخاص من الناجين، وبينهم 111 مصريا و46 يحملون جنسيات أفريقية، حيث تم توزيع الجثث والمصابين على مستشفيات "رشيد، إدكو، كفر الدوار، دمنهور، أبو حمص، المحمودية"، وانتقلت الضفادع البشرية من القوات البحرية لانتشال الجثث وإنقاذ العديد بمساعدة أصحاب المراكب الخاصة.