أعلنت الغرف التجارية اليوم ان الغاء صفرالارجوت للقمح يعد قرارحاسم لمجلس الوزراء بتطبيق القانون ممثلا فى المواصفات القياسية المصرية والمتوافقة مع المواصفات العالمية هو خطوة وثابة فى طريق الاصلاح، واعلاء لسيادة القانون وصالح الوطن والمواطن.
ومن جانبه قال احمد الوكيل رئيس اتحاد الغرف التجارية انه يتقدم بالشكر بالنيابة عن 4,2 مليون تاجر وصانع ومستثمر ومؤدى خدمات لدولة رئيس مجلس الوزراء الذى شكل اكثر من لجنة برئاسته شخصيا خلال الاشهرالماضية لدراسة الموضع من كافة جوانبه العلمية والصحية والزراعية والتجارية والاقتصادية للوصول للقرارالذى يحقق صالح مصر وابنائها.
واوضح الوكيل بان المواصفات القياسية المصرية هى قانون ملزم للجميع، ويتم وضعها من لجان علمية متخصصة تجمع الوزارات والهيئات المعنية واساتذة الجامعات وفى حالة الغذاء تتضمن وزارتى الصحة والزراعة لحماية صحة الانسان والنبات والحيوان.
وأضاف الوكيل اننا نقوم بالاسترشاد بالبحوث العلمية المنشورة وليس بالاراء الفردية الخاصة لكل من هب ودب، من لا ناقة له ولا جمل فى التخصص، وكذا بالمواصفات العالمية التى توافقت عليها كافة دول العالم فى دستور الغذاء “الكودكس” والايزو والذى يراعى متوسطات العالم فى الاستهلاك عند وضع الحدود القصوى للمتبقيات.
واوضح الوكيل ان بدعة صفرالارجوت لم تستند الى اراء علمية موثقة، وان النسب العالمية المسموح بها لليس لها اثار ضارة على الانسان، كما اكد خبراء منظمة الزراعة “الفاو” انه لا اثر على صحة النبات حيث ينمو الارجوت فى المناخ البارد الرطب المستمر لاكثر من 25 يوم وهو ما لا يتوفر فى مصر.