افتتح الدكتور خالد العنانى وزير الآثار يرافقه عصام البديوى محافظ المنيا متحف ملوي عقب إعادة تطويره وتأهيله، والذي قد تعرض إلى أعمال عنف وسرقة عقب فض اعتصام ميداني رابعة والنهضة عام 2013.

يضم المتحف 3 قاعات للعرض، كما تم تحويل القاعة الرابعة لمكان للأنشطة التعليمية للأطفال، بالإضافة إلى مكتبة بحث علمي لخدمة طلاب جامعة المنيا وأسيوط وخاصة دارسي الآثار بالكليات المختلفة، كما تمت إضافة قاعة للمحاضرات والتي ستساهم في تنشيط دور المتحف المجتمعي.

ويستمع الوزير والمحافظ إلى فيلم تسجيلى يعرض مراحل بناء المتحف بعد تعرضه للحرق والتدمير والسرقة على أيدى الجماعات الإرهابية 14 أغسطس 2013 عقب فض اعتصامي رابعة والنهضة.