نشبت أزمة حادة بين اتحاد الكرة برئاسة المهندس هانى أبوريدة وبين الأندية التابعة إلى مجموعة بحرى فى القسم الثانى بسبب محاولة ضم فريق جمهورية شبين إلى المجموعة.

وكان مجلس الجبلاية أعلن عن إقامة منافسات دورى القسم الثانى من ثلاث مجموعات على أن يشارك فى مجموعة الصعيد 17 فريقًا ومجموعة القاهرة 19 ناديًا ومجموعة بحرى 18 ناديًا رافضًا ضم فريق من مجموعة القاهرة إلى مجموعة الصعيد لتصبح المجموعات متساوية.

ورفضت أندية بحرى ضم نادى جمهورية شبين التابعة إلى مجموعة القاهرة إلى مجموعة بحرى وقررت عقد اجتماعات لمجالس إدارتها مساء اليوم الخميس من أجل اتخاذ قرار حاسم بهذا الشأن.

ووجهت أندية بحرى اتهامات إلى مسئولى اتحاد الكرة بمجاملة مسئولى نادى جمهورية شبين مهددين باتخاذ قرارات حاسمة فى حال صدور أى قرار رسمى بهذا الصدد.